النحلة تسلك… والذبابة تقع … !!

من طلبة العلم من هو مثل النحلة ؛ يسلك سبل العلم بأذن ربه ، يطوف على أزهار العلم يرتشف من طيب رحيقها ، فيحمل ما ينفعه و يترك ما يضره و يتخير من بين الازهار أزكاها ، رجله في الثرى و هامته عند الثريا ، وهذا يُرجى منه الخير لنفسه و للناس.

ومن أشباه طلبة العلم من هو مثل الذبابة ؛ لا يقع إلا علي القذر ، يطوف في بساتين العلم و لا تجده إلا على الروث ؛ يسب فلان و يجرح علان و يبحث في سقطات الخلق و هفوات الناس ؛ دينه و ديدنه المعارك ؛ لا تجده إلا عند عصبية ؛ فعندها يجد مبتغاه فيعشش و يبيض ، وهذا المنكوس مفتاح للشر مغلاق للخير و لا يرجى صلاحه بل فساده في نفسه و إفساده للخلق أقرب.

والله المستعان.

هاني حلمي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s