أبيض أم أسود…!

في ألمانيا، قابلتُ أحد المصريين قدراً في مكان عام و تجاذبنا أطراف الحديث،…، و المصري في بلاد أوروبا يحنُ للمصري حنين الأخ لأخيه، فسألته عن عمله فقال لي “أبيض أم أسود!” ، و لما بدا على وجهي علامات التعجب من سؤاله، قال أنه يعمل عملاً مثبتاً عند الحكومة و يدخل في حساب الضرائب و معونة البطالة، و يسميه الناس “أبيض”، و عملاً لا تعلم به الحكومة و لا يدخل في الضرائب و معونة البطالة، و يسمونه “أسود”…

تذكرت هذه الواقعة و أنا أطالع فتاوى المجلس الأوروبي للإفتاء و البحوث، التي جمعها نائب رئيس المجلس د.عبد الله يوسف الجديع، وهو مجلس فقهي معني بفتاوى المسلمين في أوروبا، قال المجلس:

” الأصل هو الشفافية في  التعامل مع النظم في كل القضايا و منها المالية…”

و هذا نص الفتوى:

العمل الأبيض و العمل الأسود.jpg

هاني حلمي

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

شعار وردبرس.كوم

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   /  تغيير )

Google photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google. تسجيل خروج   /  تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   /  تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   /  تغيير )

Connecting to %s